بياناتك

نرغب في أن تفهم البيانات التي نتولى جمعها واستخدامها.

عندما تستخدم خدمات Google، فإنك تأتمننا على بياناتك، لذا فهناك مسؤولية تقع على عاتقنا ألا وهي الوضوح بشأن البيانات التي نجمعها وكيفية استخدامها لجعل خدماتنا تعمل على نحو أفضل لصالحك.

هناك ثلاثة أنواع رئيسية من البيانات التي نجمعها:

ما تتخذه من إجراءات

عندما تستخدم خدماتنا مثل البحث على Google أو الحصول على اتجاهات من خلال خرائط Google أو مشاهدة مقطع فيديو على YouTube، فإننا نجمع معلومات تساعدنا في تقديم هذه الخدمات إليك، ويمكن أن يشتمل ذلك على ما يلي:

  • الأشياء التي تبحث عنها
  • مواقع الويب التي تزورها
  • مقاطع الفيديو التي تشاهدها
  • الإعلانات التي تنقر عليها
  • موقعك
  • معلومات الجهاز
  • عنوان IP وبيانات ملفات تعريف الارتباط

الأشياء التي تنشئها

إذا سجَّلت دخولك باستخدام حسابك في Google، فنحن نخزِّن ما تنشئه باستخدام خدماتنا ونحميه، ويمكن أن يشتمل ذلك على ما يلي:

  • الرسائل الإلكترونية التي ترسلها وتتلقاها على Gmail
  • جهات الاتصال التي تضيفها
  • أحداث التقويم
  • الصور ومقاطع الفيديو التي تحمِّلها
  • المستندات وجداول البيانات والعروض التقديمية على Drive

الأشياء التي تحدد هويتك

وعند اشتراكك للحصول على حساب في Google، فإننا نحتفظ بالمعلومات الأساسية التي تقدمها لنا. ويمكن أن يشتمل ذلك على ما يلي:

  • الاسم
  • عنوان البريد الإلكتروني وكلمة المرور
  • تاريخ الميلاد
  • الجنس
  • رقم الهاتف
  • البلد
خرائط Google على هاتف ذكي

كيف توصلك خرائط Google إلى الأماكن بشكل أسرع

عند استخدام تطبيق خرائط Google، يرسل هاتفك إلى Google وحدات بت من البيانات لا تحدد الهوية حول موقعك، هذا إلى جانب البيانات الواردة من الأشخاص حولك للتعرف على أنماط حركة المرور. يمكن لخرائط Google مثلاً إخبارك بوجود ازدحام مروري في شارع ما عند اكتشاف بطء حركة المركبات على هذا الشارع. لذلك عندما تحذرك الخرائط في المرة القادمة من وقوع حادث وترشدك إلى طريق أسرع، فإن هذا الطريق المختصر بفضل البيانات التي جاءت من السائقين الآخرين.

شريط بحث Google مع ميزة الإكمال التلقائي

كيف يُكمل Google عمليات بحثك تلقائيًا

من المؤكد أنك لاحظت أثناء بحثك عن شيء ما والوقوع في خطأ إملائي أن محرك بحث Google يعرف بطريقة ما الذي تعنيه بشكل أو بآخر؟ يستفيد نموذج تصحيح الأخطاء الإملائية الذي نستخدمه من البيانات التي نحصل عليها من أشخاص وقعوا في الأخطاء نفسها قبل ذلك ليصحح لك الخطأ، وهذه الطريقة هي التي تجعلنا نعرف عند كتابة "برسلونة" أنك من المرجح تعني "برشلونة".

يمكن لسجل البحث مساعدة Google في الإكمال التلقائي لعمليات البحث، إذا سبق لك البحث عن "رحلات طيران برشلونة" من قبل، فقد نقترح عليك ذلك في مربع البحث حتى قبل أن تنتهي من كتابته. وإذا كنت من مشجِّعي نادي كرة القدم وتبحث كثيرًا عن "نتائج نادي برشلونة" فقد نقترح عليك ذلك مباشرة.

علامة تبويب في Chrome بها نموذج تم إكماله بواسطة الملء التلقائي

كيف يُكمل Chrome النماذج نيابة عنك

كل مرة تجري فيها عملية شراء أو تشترك في حساب على الإنترنت، فإنك تقضي بعض الوقت في ملء نماذج بمعلوماتك الشخصية، ولكن عند استخدام Chrome، يمكننا حفظ أشياء مثل اسمك وعنوانك ورقم هاتفك وعنوان بريدك الإلكتروني، ومعلومات الدفع حتى نتمكن من الإكمال التلقائي لهذه النماذج نيابة عنك، ويمكنك دائمًا تعديل حقول الملء التلقائي أو تعطيل هذا الإعداد تمامًا.

شريط بحث Google به صورة ملف شخصي وزر النتائج الخاصة

كيف يساعدك بحث Google في العثور على معلوماتك الخاصة

يمكن لبحث Google جلب معلومات مفيدة من Gmail وصور Google والتقويم والمزيد من الخدمات وعرضها في نتائج بحث خاصة بك حتى لا تضطر للبحث عنها بنفسك. ابحث ببساطة عن أشياء مثل "موعدي مع طبيب الأسنان" أو "اعرض لي صوري على الشاطئ" أو "أين حجز الفندق"، فطالما قد سجلت الدخول، فسوف نستخرج هذه المعلومات من خدمات Google الأخرى ونجلبها لك في خطوة واحدة فقط.

 الفقاعات التفسيرية للدردشة بين المستخدم ومُساعد Google

كيف يُمكن لمساعد Google مساعدتك على إتمام المهام

في المنزل أوخلال التنقل، المُساعد متوفّر دائمًا أينما تواجدت. عندما تطرح سؤالاً ما على مُساعدك الخاص، فإنه يجمع البيانات من خدمات Google الأخرى لمساعدتك على الحصول على ما تحتاجه. على سبيل المثال، إذا طرحت السؤال "ما هي المقاهي المجاورة؟" أو "هل سأحتاج إلى مظلة غداً؟" سيجمع المُساعد معلومات من الخرائط والبحث بالإضافة إلى موقعك، اهتماماتك وتفضيلاتك ليعطيك أفضل إجابة. يمكنك دائماً زيارة أداة My Activity من أجل استعراض أو محي البيانات التي تم جمعها خلال التفاعل مع المُساعد.

المتصفح يعرض

التحكم في إعدادات الخصوصية في "حسابي"

سواء أكان لديك حساب Google أم لا، فأنت من يقرر أنواع البيانات التي تجعل خدمات Google تعمل على نحو أفضل بالنسبة لك. يتيح لك حسابي الوصول السريع إلى الأدوات التي تساعدك في إدارة معلوماتك الشخصية وحماية خصوصيتك.

عمليات البحث الماضية في نافذة Chrome

الاطلاع على البيانات الموجودة في حسابك في "نشاطي"

مكان واحد يمكنك العثور فيه على كل الأشياء التي بحثت عنها وعرضتها وشاهدتها باستخدام خدماتنا؛ ألا وهو نشاطي. ولتيسير تذكر نشاطك السابق على الإنترنت، نقدم لك أدوات للبحث بحسب الموضوع والتاريخ والمنتج، هذا ويمكنك الحذف النهائي لأنشطة محددة أو حتى موضوعات بأكمها لا ترغب في ارتباطها بحسابك.

رمز التصفح المتخفي في Chrome

إمكانية تصفح الويب سرًا باستخدام "وضع التصفح المتخفي"

يمكن لسجل الويب أن يساعد في جعل نتائج البحث أكثر فائدة، ولكن هناك أوقات قد ترغب في التصفح سرًا، فإذا كنت تشارك جهاز الكمبيوتر مع حبيبتك مثلاً، فربما لا ترغب بأن يفسد سجل التصفح مفاجأتك لها بخصوص هدية عيد الميلاد التي كنت تبحث عنها. ففي لحظات مثل هذه، افتح نافذة التصفح المتخفي على جهاز الكمبيوتر أو جهاز الجوال لمنع Google Chrome من حفظ سجل تصفحك.